رجاء الشامي_عبّــر

قال إدريس لشكر الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية إن “كل تصريحات عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة المكلف، حول عدم رغبته في إشراك الاتحاد الاشتراكي في الأغلبية المقبلة، تبقى مجرد أقاويل صادرة عن بنكيران بصفته أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية وليس بصفته رئيسا للحكومة”.

وأضاف لشكر خلال الندوة المنظمة تحت عنوان “التعاون وقضايا الأمن والتنمية في دول غرب إفريقيا”، من طرف الفريق الاشتراكي “على أن بنكيران أن يستدعيني للقائه ويبلغني بشكل مباشر عدم رغبته في انضمامنا إلى الحكومة المستقبلية”.

واسترسل لشكر أن كل الأمناء العامين للأحزاب يصرحون بأقاويل من أجل المصلحة السياسية وهذه التصاريح  ليست بالضرورة هي تصريحاتهم الرسمية وبالتالي ما يصرح به بنكيران كأمين عام ليس ما يصرح به كرئيس للحكومة.