كمال قروع_عبّــر

قضت محكمة الداخلة اليوم الخميس، بتعويض مادي لصالح قياديين من حزب العادلة والتنمية ضد أمينهم العام عبد الإله بنكيران، بعدما رفعا دعوة ضده على خلفية إقالتهما من الحزب، حسب ما مصادر مطلع.

وكشفت مصادرنا أن بنكيران مطالب بتقديم تعويض مادي لم تحدد قيمته، للقياديين السابقيين، اللذان استطعا كسب القضية، وانتصلا الحكم لصالحهما.

ويذكر أن إقالة المعنيين بالأمر تمت العام الماضي 2016، وتقدما برفع دعوة ضد بنكيران ليتم اليوم الحكم لصالحما.

loading...
loading...