عـبّـر ــ وكــالات

قررت الشرطة الإسبانية استدعاء نجم الكرة الأرجنتينية المعتزل “دييغو أرماندو مارادونا” للتحقيق، أمس الأربعاء 15 فبراير بعد اتهامه بالاعتداء على صديقته “أوليفا روسيو”.

وكان يقيم مارادونا منذ فترة في فندق بالعاصمة مدريد مع صديقته أوليفا، 26 عاما،ونشرت صور عديدة لهما، وهما يقضيان أوقاتا ممتعة في منتجع صحي تابع للفندق.

وأشارت صحيفة “ذا ديلي ميل” البريطانية إلى أن أوليفيا استدعت أمن الفندق في صباح الأربعاء، واستنجدت بهم قائلة إنها تتعرض للهجوم من قبل مارادونا، 56 عاما.

ووصلت الشرطة إلى الفندق، الذي يقع في شمالي مدريد، وأكدت أنها تصر على اتهام نجم الكرة الأرجنتينية بالتعدي عليها، مشيرة إلى أنه لديها “حجة قوية” لذلك الاتهام.

وشهدت الواقعة أيضا اتهام ثاني لنجم برشلونة ونابولي السابق بالتعدي على صحفي إسباني يدعى “أنخيل غارسيا”، حاول إجراء مقابلة صحفية معه.

وكانت أوليفيا، قد نشرت قبل يوم واحد صورا لها وهي تستمتع بالاستحمام داخل منتجع صحي برفقة مارادونا، قائلة: “أنا أحبك وأنت حبي”.