عبّــر_متابعة

عثرت مصالح الأمن بالدار البيضاء، أمس الأربعاء على أغلى المسروقات الفنية الإيطالية، التي اختفت عام 2014، حسب ما كشفت عنه إحدى المنابر الإعلامية.

وأوضحت المصادر أن الأمر يتعلق بلوحة “مادونا” للفنان الإيطالي غويرتشينو رسمها عام 1639، حيث يقدر ثمنها ما بين 5 و6 ملايين أورو، تمت سرقتها من كنيسة سان فيتشينسو بميدنة مودينا.

وأوقفت مصالح الأمن بالدارالبيضاء ثلاثة أشخاص كانت بحوزتهم اللوحة، حيث كانوا يستعدون لبيعها بحوالي مليار سنتيم، ومبلغ يقل بكثير عن قيمتها الحقيقية.