رجاء الشامي_عبّــر

لقيت فتاة مربية مصرعها بعدما أقدمت على إضرام النار في جسدها في ساعة متأخرة من مساء يوم أمس الثلاثاء بحي الفتح (مقاطعة يعقوب المنصور) بالرباط، والذي صادف ما يعرف بعيد الحب، حسب مصدر مطلع.

وأوضح المصدر أن السيدة صبت مادة حارقة على جسدها بعد خروجها من سيارتها وأضرمت النار في جسدها، ما أدى إلى موتها في عين المكان.
وتم نقل المواطنة المتوفاة إلى مستودع الأموات، وبعد حضور السلطات الأمنية وعناصر الوقاية المدنية فيما فتح تحقيق لمعرفة ملابسات وأسباب إقدام هذه المواطنة على حرق نفسها.

ويذكر أن نهاية الأسبوع المنصرم شهد حادثتين مماثلتين في كل من مراكش والعيون حيث أقدما شخصين على حرق أنفسهما بنفس الطريقة.