عبّــر_متابعة

جدد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، المنعقد يوم أمس الاثنين 13 فبراير دعوته لجميع مكونات الحقل السياسي المغربي من أجل تسريع تفكيك شفرة “البلوكاج” الذي يعرقل تشكيل الحكومة، حسب بلاغ له.

وأوضح نص البلاغ “.. وصلة بذلك، تطرق المكتب السياسي إلى موضوع تشكيل الأغلبية الحكومية التي يقودها رئيس الحكومة المكلف، حيث يجدد حزب التقدم والاشتراكية دعوته الصادقة، لجميع مكونات الحقل السياسي الوطني، من أجل السعي نحو بلورة الحلول البناءة والكفيلة بتجاوز الحالة الراهنة، من خلال تكوين أغلبية حكومية قوية ومنسجمة، بما يحترم الدستور والإرادة الشعبية، وتكون مؤهلة لرفع التحديات وكسب الرهانات الوطنية الداخلية والخارجية، مع ما يقتضيه ذلك من ضرورة تغليب المقاربات الرصينة والتي لن تستقيم إلا في نطاق أجواء إيجابية وهادئة تتجاوز كل الرؤى الضيقة أو المتشنجة”.

ويشار أن البلوكاج الحكومي دخل شهره الخامس في ظل مشاورات متعثرة وتشبت كل من بنكيران بالتحالف مع حزب التقدم والاشتراكية وأخنوش بالاتحاد الدستوري.