عـبّـر ــ مُتابعة

توقعت قناة “بي إف إم تيفي” الفرنسية، تأهل المنتخب الإيفواري والمنتخب الكونغو الديمقراطي، إلى الدور الثاني عن المجموعة الثالثة التي يوجد ضمنها المنتخب الوطني المغربي.
القناة الفرنسية الشهيرة توقعت إقصاء مبكرا لأسود الأطلس، تحت قيادة الناخب الوطني هيرفي رونار الحائز على لقبين إفريقيين على التوالي رفقة زامبيا والكوت ديفوار.
وقالت القناة، إن غياب أسود الأطلس عن النسخة السابقة، وعدم قدرته على التأهل إلى الدور الثاني منذ نسخة 2004 بتونس، قد يشكل عائقا أمام الأسود لبلوغ الدور الثاني.
وأضاف المصدر ذاته أن الغيابات الوازنة في صفوف المنتخب الوطني المغربي، من المتوقع أن تؤثر سلبا على أداء المنتخب في دورة الغابون التي تنطلق اليوم السبت 14 يناير.
جدير بالذكر أن المنتخب الوطني يعاني من غيابات بالجملة، سفيان بوفال نور الدين امرابط، أسامة طنان، يونس بلهندة، إضافة إلى حكيم زياش الذي تم إسقاطه من اللائحة الأولية.
يشار إلى ان المنتخب الوطني المغربي سيلعب أولى مبارياته بالكان في 16 من يناير الجاري بملعب أويام.