عـبّـر ــ و م ع 

 

قالت وزارة الداخلية الاسباني أن الحرس المدني أوقف، أمس الجمعة، ببلدة فيغيراس (كاتالونيا، شمال شرق)، مواطنا هولنديا من أصل مغربي يشتبه في انتمائه لتنظيم “داعش” الإرهابي.

 

وأوضح بلاغ للوزارة أن الموقوف كان موضوع مذكرة توقيف دولية صادرة عن السلطات الهولندية للاشتباه في انتمائه لهذا التنظيم الإرهابي، وأن “هذا الاعتقال جاء في إطار عملية مشتركة مع السلطات الهولندية ومشاركة استخبارات دول عدة”.

 

وتابع أن هذا التعاون كان “سلسا جدا” خلال الأيام الأخيرة، لاسيما بعد العلم بعودة الموقوف إلى إسبانيا إثر إقامة في تركيا، مشيرا إلى أن المحققين يحاولون تحديد درجة تطرف هذا الشخص، وصلاته المحتملة بأوروبا والأنشطة التي قد يكون قام بها لصالح “داعش” وهدفه منذ عودته إلى إسبانيا.

 

 

وكان الحرس المدني قد أوقف، أيضا، أمس الجمعة بثغر سبتة المحتل، شخصين”بتهمة جرائم الإرهاب والانخراط التام في استراتيجية تنظيم داعش الإرهابي”.

 

وكان الموقوفان “اللذان عاشا مسلسل تطرف طويل ينتميان لمجموعة متجانسة بلغت مستوى عال من العزم والتصميم على القيام بأعمال إرهابية”.

 

وبحسب وزارة الداخلية الإسبانية، فإنه تم القبض على ما مجموعه 180 جهاديا بإسبانيا منذ تفعيل المستوى الرابع من الحذر ضد الإرهاب في سنة 2015.

 

 
loading...
loading...