عـبّـر ــ وكــالات 

 

قال الاتحاد الإفريقي إنه لن يعترف بيحيى جامع رئيسا شرعيا لغامبيا بدءا من 19 يناير الجاري، عندما تنتهي فترة ولايته.

وحذر في الاتحاد الأفريقي جامع أيضا من “تبعات خطيرة”، في حال ما إذا أدت تصرفاته إلى فوضى سياسية وفقدان أرواح أبرياء”، وفق ما نقلت “أسوشيتد برس” عن بيان الاتحاد.

ودعا قوات الأمن في غامبيا إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس”، في فترة ما قبل تنصيب الرئيس الجديد.

وتعيش غامبيا أزمة سياسية بسبب رفض الرئيس المنتهية ولايته يحيى جامع الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية التي هزم فيها زاعما وقوع مخالفات فيها.

ويزور الجمعة قادة تكتل غربي إفريقيا بانجول في مسعى لإقناع جامع بقبول نتائج الانتخابات الأخيرة والتنحي عن الحكم.

وكان المجتمع الدولي قد أعرب عن دعمه للرئيس المنتخب داما بارو، الذي يصر على تولي السلطة بعد تنصيبه في 19 يناير.