عـبّـر ــ وكـالات 

 

قالت وكالة الأنباء الجزائرية، إن مصالح أمن ولاية الجزائر تمكنت من توقيف 14 مشتبه فيهم واسترجاع 10 قارورات حارقة (كوكتيل مولوتوف) كبيرة الحجم و3 صناديق بلاستيكية تحتوي على 55 قارورة زجاجية مهيأة للإستعمال في قضيتين مختلفتين تتعلقان بالإخلال بالنظام العام والسكينة العامة وحيازة أسلحة محظورة, حسب ما أفاد به بيان صادر اليوم الجمعة عن ذات المصادر.

وأضافت الوكالة، “تمكنت فرقة الشرطة القضائية التابعة لأمن المقاطعة الإدارية لبئر مراد رايس مؤخرا من إسترجاع 10 قارورات حارقة كبيرة الحجم, دلو مملوء بمادة البنزين و3 صناديق بلاستيكية تحتوي على 55 قارورة زجاجية مهيأة للإستعمال إلى جانب قارورتي (2) خمر معبأة بالرمل مهيأة للإستعمال وأقنعة تستعمل للتمويه”.
العملية تندرج ضمن معالجة قضية الإخلال بالنظام العام والسكينة وغلق الطريق العام بالحجارة والمتاريس وحيازة أسلحة محظورة (كوكتيل مولوتوف) دون سبب شرعي ما إستدعى تدخل قوات الشرطة لحفظ النظام العام”.

“وأشارت الوثيقة أنه في قضية مماثلة عالجت فرقة الشرطة القضائية التابعة لأمن المقاطعة الإدارية لبراقي قضية تكوين جمعية أشرار و الإخلال بالنظام العام والسكينة العامة مع حيازة أسلحة بيضاء محظورة وذلك إثر نشوب شجار بين مجموعة من الشباب من حيين مختلفين”، تضيف الوكالة.

وأبرزت الوكالة “وجاء في البيان أنه “تم خلاله (أي الشجار) تحطيم بعض السيارات المركونة هي ملك للضحايا الذين تقدموا إلى مصالح الشرطة لترسيم شكواهم وبعد تحريات ميدانية تم توقيف 14 مشتبه فيهم كما تم حجز أسلحة بيضاء من مختلف الأنواع والأحجام وقارورات معبأة بالبنزين ومهيأة للإستعمال”.