عـبّـر ــ الرباط 

 

 

تنفيذا للتعليمات الملكية الساميةلصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده،  الرامية إلى توفيرالرعاية اللازمة لساكنة المناطق المتضررة بفعل موجات البرد، وفي إطار عملية “رعاية 2016” التي أعلنت وزارة الصحة عن انطلاقتها بهدف تعزيز التغطية الصحية لفائدة ساكنة هذه المناطق، نظمتا لمندوبية الإقليمية للصحة بتارودانت، يوم السبت 07 يناير 2017 حملة طبية متعددة التخصصات بالجماعة الترابية إميلمايس، التيتبعد عن مركز الإقليم بحوالي 170 كلم، و يناهز عدد سكانها 8000 نسمة.

 

 

و حسب بلاغ لوزارة الصحة توصلت “عـبّـر .كوم” بنسخة منه، فإنه قدشارك في هذه الحملةالطبية المتعددة التخصصات أزيد من 50 إطارمن الأطرالطبية والتمريضية والإدارية والتقنية، منبينهم 23 طبيبا في سبع تخصصات طبية، واستفاد خلالها أزيد من 950 شخصا من 1743 استشارة طبية في تخصصات متعددة، كما تم توزيع كميات من الأدوية على المرضى بحسب وصفات الأطباء، وتمت إحالة 17 مريضا للتكفل بهم في المؤسسات الاستشفائية بالإقليم، إلى جانب تنظيم أنشطة تحسيسية وتوعوية.

 

 

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة كانت بدعم من المبادرة الوطنية للتنميةالبشرية، وتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية، وتعاون مع جمعية الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان بتارودانت، وفرع الهلال الأحمر المغربي بتارودانت وجمعية شباب الأطلس وعددمن الجمعيات المحلية.