عبّر-متابعة

أكدت مصادر مطلعة أن المكتب الوطني للمنتجات الغذائية والسلامة الصحية يعتزم إخضاع عينات من الشعرية الصينية المتواجدة في الأسواق المغربية لتحاليل ثانية بعدما انتشرت مجموعة من الفيديوهات على شبكات التواصل الاجتماعي يظهر فيها احتراق هذه المادة بشكل مثير للريبة خاصة وأن الذين قاموا بالتجربة أكدوا وجود رائحة البلاستيك.

وحسب ذات المصدر، فإن المكتب الوطني سبق له وأن أخضع “الشعرية الصينية” للاختبارات الضرورية قبل الترخيص لها بدخول البلاد ، مرجحا أن تكون تلك التي يتم تداول فيديوهاتها دخلت الأسواق المغربية عن طريق التهريب.

هذا وكانت صفحات فايسبوكية دعت المغاربة إلى التوقف عن استهلاك ذلك المنتج حفاظا على صحتهم وصحة أبنائهم إلى حين التأكد رسميا من مكوناتها.