كشفت بعض المصادر المقربة من الأمين العام للحزب المغربي الليبرالي محمد زيان، أن هذا الأخير طالب من الأمين العام لحزب العدالة و التنمية و رئيس الحكومة المعين عبد الإله ابن كيران، بتطبيق الفصل 104 من الدستور، والذي يعطي إمكانية لرئيس الحكومة حل مجلس النواب و العودة إلى صناديق الإقتراع، و هو الأمر الذي لن يكون في صالح الأحزاب الأخرى، و سيمكن حزب المصباح من حصد نتائج أحسن من التي حصل عليها فانتخابات 7 اكتوبر.

و اضاف المصدر ان محمد زيان و في زيارة قام بها الى بيت رئيس الحكومة، قدم عدد من النصائح لعبد الاله ابن كيران، و هي التي ساهمت في تجاوز البلوكاج الذي كانت تعرفه مشاورات تشكيل الحكومة.

وكان محمد زيان الأمين العام للحزب الليبرالي الديمقراطي قد زار رئيس الحكومة المكلف عبد الإله ابن كيران مرفوقا بعضوين من المكتب السياسي للحزب الخميس 24 نونبر 2016 لمناقشة الوضع السياسي في المغرب.