تعرضت دنيا باطمة لسيل من الإنتقادات من قبل متتبعيها عبر صفحتها في انستغرام، بعد تعاقدها مع ملهى ليلي بمراكش مقابل مبلغ مالي لتقديم سهرات رخيصة لرواده.

وقال المعلقين أن محمد ترك باع دنيا للملاهي والأماكن السوقية، وعابوا عليها الإنحطاط الذي أصبحت فيه، والإستغلال الدنيئ لزوجها محمد ترك، مقابل الربح المادي.

وقد وصف “جمهور” باطمة، زوجها بالمدير الفاشل والرخيص، وتأسفوا للحالة التي أصبحت عليها دنيا باطمة.

15219465_1863789323834165_311516745734147931_n