عبّر-وكالات

كشفت الخزينة العامة للمملكة في بيانات لها نهاية الأسبوع الماضي، أن منح دول الخليج بلغت نحو 330 مليون دولار في الفترة من يناير إلى نهاية أكتوبر 2016، بينما كانت الحكومة قد توقعت لدى إعداد قانون المالية الحالي وصولها إلى 1.3 مليار دولار، وفق ما وعدت به دول الخليج المغرب قبل نحو خمسة أعوام.

وتشير الأرقام إلى أن المنح التي حصل عليها المغرب تبلغ نحو 25% من المبلغ الذي كانت الحكومة تتوقع تلقيه في بداية العام الحالي عبر موازنة الدولة، فيما قال مصدر مسؤول لـ”العربي الجديد”، إن انخفاض قيمة المنح من دول الخليج، يرجع إلى هبوط إيراداتها من النفط، بسبب انخفاض أسعار الخام في السوق العالمية.

وأضاف المسؤول أن دول الخليج تعاني من صعوبات مالية، دفعت بعضها إلى إعادة ترشيد إنفاقها، واتجهت أخرى إلى الانفتاح على صندوق النقد الدولي.

وتصل المنح التي التزمت بها دول مجلس التعاون الخليجي تجاه المغرب، في سياق الربيع العربي، إلى 5 مليارات دولار للفترة بين 2012 و2016.