عبّر-متابعة

بدأت معالم الائتلاف الحكومي المقبل تلوح في الأفق، بعد أسابيع من “البلوكاج” الذي تسببت فيه مواقف بعض الأحزاب السياسية، التي طرق رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بابها لتشكيل الحكومة.

المعلومات المتوفرة تشير الى أن بنكيران رئيس الحكومة المعين، يتجه إلى تشكيل حكومته من خمسة أحزاب، وهي حزبه العدالة والتنمية، والاستقلال، والتقدم والاشتراكية، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والتجمع الوطني للأحرار.

ورغم أن حزب الاتحاد الاشتراكي حسم موقفه من المشاركة في حكومة ابن كيران الثانية، بشكل نهائي يوم أمس الجمعة، بعد لقاء بين زعيمي الحزبين، إلا أن رئيس الحكومة المعين لا يزال ينتظر قرار حزب التجمع الوطني للأحرار للدخول إلى الحكومة، بعد عودة أخنوش الذي يرافق الملك في الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى عدد من الدول الأفريقية.