أكد عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، أن دول الخليج تشدد على موقفها حيال مغربية الصحراء، مبينة أنها قضية الجميع، جاء ذلك في تصريح عقب الحديث عن الإنسحابات المؤيدة للملكة من القمة العربية الأفريقية التي شارك فيها الكيان الوهمي.

وقال الجبير، إن القمة الخليجية التزمت بالدفاع المشترك على أمن وأراضي الدول، ورفض أي محاولات لزعزعة الأمن والاستقرار ونزعة الانفصال والفرقة، موضحا أن قادة دول مجلس التعاون الخليجي أكدوا موقفهم الداعم لمغربية الصحراء ومساندتهم للحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب كأساس حل لهذا النزاع الإقليمي.

وشدد الجبير على أن الدول الخليجية ترفض أي مس بالمصالح العليا للمغرب، بعد المؤشرات الخطيرة التي شهدتها المنطقة في الأسابيع الأخيرة، مشيرا إلى أن هذه الدول تقف قلبا وقالبا مع المغرب في كل الأمور، مذكرا أيضا بالخدمات التي قدمها المغرب لدول الخليج والتي تدل على متانة العلاقات والشراكة الاستراتيجية بين الطرفين.