يبحث جراحون في قطاع غزة الخيارات الطبية المتاحة بعد ميلاد توأمتين ملتصقتين بقلب واحد وجسد واحد.

وولدت التوأمتان في عملية قيصرية الثلاثاء (22 نونبر) وأُبقيتا تحت الملاحظة الدقيقة في وحدة العناية المركزة. ولم يسميهما والداهما بعد.

وقال الأطباء إنهم لم يقرروا بعد ما إذا كانوا سيحاولون فصلهما. وإذا حاولوا يتعين عليهم كذلك بحث إمكانية إجراء الجراحة في غزة أو الحاجة لنقل التوأمينإلى بلد آخر.

وتولد التوائم الملتصقة نحو مرة من بين كل 200 ألف ولادة. ويقول أطباء إن نسبة النجاة عادة ما تكون بين خمسة و25 بالمئة. ونحو 70 بالمئة من التوائم الملتصقة من البنات.