أفادت مصادر دبلوماسية، بأن الوفد المصري المشارك في القمة العربية الإفريقية بمالابو عاصمة غينيا الاستوائية يدرس إيجاد حل للأزمة الطارئة، والمتمثلة في مشاركة جبهة البوليساريو في اجتماع القمة، مما أدى إلى انسحاب وفود المغرب والسعودية والإمارات والاردن، مشيرة إلى أن هناك اجتماعات ستجرى على قدم وساق لحل الأزمة قبل انطلاق أعمال القمة.
 
وأوضحت المصادر، لـبوابة الفجر المصرية، أن مصر تحاول الاجتماع بوفود الدول المنسحبة، إضافة إلى ممثلي الاتحاد الإفريقي للوقوف على سبب مشاركة جبهة البوليساريو في القمة، لافتة إلى أنه من المقرر أن تتخذ القاهرة موقفًا بالمشاركة من عدمه خلال الساعات القليلة المقبلة.
 
وكانت وفود المغرب، والسعودية، والإمارات، قد أعلنت أمس، انسحابها من القمة العربية – الإفريقية بغينيا الاستوائية؛ بسبب إصرار الاتحاد الإفريقي على مشاركة وفد جبهة الصحراء في أعمال القمة.