تأجلت زيارة الملك محمد السادس لمدينة انتسيرابي بمدغشقر إلى يوم غد الأربعاء 23 نونبر 2016، بعدما كانت مقررة اليوم الثلاثاء حسب مصادر إعلامية.

وأوضحت المصادر أن الأرض التي كانت مخصصة لمشروع سيدشنه الملك كانت محل نزاع بين الملاك والجماعة الحضرية لثالث أكبر مدينة في مدغشقر، مشيرة إلى أن وأصحاب الأرض وصلوا لاتفاق بعد نقاشات ساخنة على المساحة المسماة “انمبوهماناريفو”.

وتواصل من جهة أخرى مصالح المدينة تواصل تعبئتها بشكل كامل لاستقبال الملك، الذي سيشرف على تدشين، مستشفى ومركز للتدريب لمهني، وتأجيل الزيارة ليوم غد سيمنح مزيدا من الوقت للمسؤولين والمنتخبين بانتسيرابي المعروفة بمدينة الماء، لمراجعة الترتيبات وكل التفاصيل لاستقبال الملك

ويذكر أن مؤسسة محمد السادس خصصت لهذه المشاريع غلافا ماليا قدره 26 مليون أورو، ومن المتوقع أن تشهد المدينة لقاءات بين مسؤولين مغاربة وملغاشيين الأربعاء في حفل رسمي بهذه المناسبة .