كشف رئيس الحكومة المعين، عبد الإله بنكيران أنه لن يخرج للشارع ليحتج إذا ما فشل في تشكيل الحكومة، ولن يدعو أحدا إلى ذلك دفاعا عن الديمقراطية التي يريد البعض استباحتها، حسب ما أوردته جريدة الصباح.

وأضافت اليومية في عددها الصادر ليومه الثلاثاء أن بنكيران كشف خلال لقاء له مع أعضاء اللجنة الوطنية لشبيبة حزبه، والذي جرى نهاية الأسبوع بمنزله بالرباط، أنه يسعى جاهدا لتسهيل الصعاب من أجل تشكيل أغلبية، رغم المشاورات الأولى التي لم تسفر عن نتائج، معللا ذلك بسبب تسرب أسرار الاجتماعات التي عقدها مع عدد من أمناء الأحزاب.

ونفى بنكيران لشبيبة حزبه أنه يعيش “محنة سياسية” بعد فشله في إقناع قادة الأحزاب السياسية بالانضمام لأغلبيته.