أكد  عبدالاله الحلوطي الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الذراع النقابي لحزب العدالة و التنمية، إن حالة البلوكاج التي تعرفها مشاورات تشكيل الحكومة، تضر بالحوار الاجتماعي وبمصالح الشغيلة المغربية وله تأثير على الأوضاع الاجتماعية للعمال والأجراء.

وأبرز الحلوطي في كلمة توجيهية أمام أعضاء المؤتمر الجهوي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بجهة طنجة تطوان الحسيمة صباح يوم الأحد أن هناك ملفات عالقة تحتاج إلى فتح الحوار مع الحكومة حولها ومعالجتها مرتبطة بتشكيل واشتغال الحكومة. وشدد على أن المغرب في حاجة إلى أحزاب قوية وليس في حاجة لأحزاب من ورق ودعاها إلى مراجعة أوراقها وأساليب اشتغالها لتكون في مستوى اللحظة التاريخية”خصوصا، يضيف الحلوطي أن الشعب المغربي عبر على مستوى راق من النضج في مختلف الاستحقاقات.

الحلوطي ذكر في كلمته بعدد من المكتسبات التي وافقت عليها الحكومة خلال آخر جلسات الحوار الأخيرة (ماي 2016)،لكن للأسف، يضيف الحلوطي، بعض الأطراف أجهضت الاتفاق لحسابات سياسوية ضيقة وحتى لا يحسب لصالح بنكيران، مما فوت مكتسبات مهمة على الشغيلة ومنها على الخصوص موافقة رئيس الحكومة على تحمل الحكومة اقتطاع النقط الأربع في ملف التقاعد بدل المنخرطين وأمور أخرى مرتبطة بتحسين الدخل.