عبّر-متابعة

اعتبرت صحيفة “بوابة القاهرة” المصرية، اليوم الأحد، دعم المملكة المغربية، اثيوبيا، بإنشاء مصنع للأسمدة بهدف دعم الأراضي الزراعية  لسد النهضة، طعنة لنظام عبد الفتاح السيسي، وردا مباشرا من المغرب، على استقبال القاهرة لوفد من جبهة “البوليساريو”.

وزعمت ذات الصحيفة المقربة من نظام السيسي، أن دعم المغرب لإثيوبيا التي تعد أكبر عدو لمصر، نتيجة لخلافات حول سد النهضة، يعد رسالة مباشرة إلى القاهرة بعد استقبالها لوفد من جبهة “البوليساريو”، المدعومة من الجزائر.

وأبرزت الصحيفة، المشروع المشترك بين المغرب وإثيوبيا، بإقامة مجمع مهم لإنتاج الأسمدة الزراعية باستثمار قيمته ملياري يورو على خمس سنوات، والذي من شأنه تحقيق الاكتفاء الذاتي لاثيوبيا بحلول 2025.