عائلة الشاب الذي قتل على يد عناصر الأمن ببني ملال ترفض تسلم جثته و تطالب بتدخل الملك

19 نوفمبر 2016
ولد بن موح-عـــبّر

نظمت أسرة الشاب الذي لقي حتفه أمس الجمعة برصاص عناصر الأمن بمدينة بني ملال، وبعض جيرانهم مسيرة احتجاجية مام  محكمة الاستئناف ببني ملال، و توجهو بعدها إلى  أمام ولاية الأمن، و ذلك على خلفية ما وصفوه بالإستعمال المفرط للرصاص ضد أبنهم، حيث صرح اب الشاب أن إبنه تلقى أربع رصاصات و هو عدد كبير من أجل إيقاف شاب في حالة سكر حسب تعبيره.

والد الضحية قال أيضا في تصريحات صحفية، ان “قتل ابنه” غير معقول ، معترفا أنه كان في حالة سكر وكان يتواجد بباب منزلهم الكائن بمحاذاة عمارات الضحى بشارع الجيش الملكي وأن حالته لم تكن تستدعي إطلاق الرصاص بقدر ما كانت تتطلب اعتقاله وتأذيبه. وطالب والد الضحية بانصاف أسرة الهالك ومحاكمة الشرطي الذي أطلق النار، خاصة أن ابنه ليست له سوابق عدلية.

اقرأ أيضا...

و طالب أب الشاب بتدخل الملك من أجل إنصافه و معاقبة رجال الأمن الذين تسببو في مقتل إبنه و طالبه بإعدامهم، هذا في الوقت الذي لم يشر فيه والد الشاب بما فعله ابنه و تهديده للمواطنين و رجال الأمن و اعتدائه على سيارات المواطنين.

و كانت المديرية العامة للأمن الوطني قد ذكرت في بلاغ لها، أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن المشتبه به هدد الأمن والنظام العامين وتسبب في تكسير ثلاث سيارات خاصة تحت تأثير الكحول، كما عمد إلى تعريض سلامة المواطنين وعناصر الشرطة للخطر بواسطة سكين، وهو ما اضطر ضابط شرطة قضائية إلى إطلاق رصاصة تحذيرية ثم رصاصتين أصابتا المعني بالأمر مما أفضى إلى وفاته وأضاف البلاغ أن مصالح الأمن حجزت السكين المستعمل في الاعتداء، كما استمعت إلى عدة شهود في النازلة، وذلك في إطار البحث الذي تباشره المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة بني ملال في هذه القضية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما تم الاحتفاظ بجثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي.


عبّر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.