لقيت سيدة مصرعها وابنتها أمس الجمعة، بجماعة الهرهورة، اختناق بالغاز بعد تسربه من سخان للماء، في الوقت الذي نقل فيه رب الأسرة وابنته الثانية للعناية المركزة مستشفى سيدي لحسن بتمارة، حسب ما كشفت عنه منابر إعلامية.

وأوضحت المصادر أن ضعف الإمكانيات اللوجيستيكية من جهة والاهمال الطبي من جهة ثانية، تسبب في مضاعفات، خاصة بعدما سمح للضحايا بمغادرة المستشفى رغم وضعهم الحرج، ما أودى بحياة الزوجة التي فارقت الحياة مباشرة عقب مغادرتها المستشفى، في وقت تدخل بعض المقربين لنقل الزوج وابنته المتبقيين إلى مصحة خاصة بتمارة، و منها إلى المستشفى العسكري بالرباط ، حيث لا يزالان في وضع حرج بالعناية المركزة .