عبّر-متابعة

اوردت مصادر اعلامية ايطالية ان مواطنا مغربيا معتقل في سجن بمدينة تيرني جنوب إيطاليا اقدم  على قطع عضوه الذكري إحتجاجا على أوضاعه بالسجن، بعدما لم تستجب الإدارة لطلبه بتحسين وضعه والسماح له بالعمل داخل السجن.

 

و نقلا عن ذات المصادر  فقد أصيب السجين بحالة هيستيرية ووجه ضربة قوية بآلة حادة لجهازه التناسلي لقطعه، حيث خلف الحادث استنفارا كبيرا وسط إدارة السجن التي نقلته على وجه السرعة إلى المستشفى حيث تمكن الأطباء من إعادة الجزء المقطوع إلى مكانه.