فتحت إسبانيا تحقيقا في تهريب رضع مغاربة إلى ترابها، للاشتباه بوجود مافيا لتهريب الرضع المغاربة إلى إسبانيا، حسب ما أوردته جريدة “أخبار اليوم”

وأضافت اليومية في عددها الصادر ليوم غد الجمعة أن تهريب الرضع المغاربة جاء استجابة لعائلات إسبانية ترغب في تبني أطفال مغاربة، وتحرص على تجنب الإجراءات الإدارية المعقدة .

ويذكر ان عناصر الحرس المدني الإسباني، اعتقلت امرأتين، مساء يوم الثلاثاء الماضي، عندما كانتا تحاولان دخول مليلية وهما تخبئان طفلا، يبلغ شهرا واحدا، في حقيبة، ويعاني من الاختناق.