سيستأنف الملك محمد السادس مساء اليوم الخميس جولته الإفريقية وسيحل في أول زيارة رسمية له لإيثوبيا، وستستغرق الزيارة ثلاثة أيام، وستعرف إجراء مباحثات مع الرئيس الإيثوبي هيلي ماريام ديسالين، قبل أن يستكمل جولته الإفريقية الثانية، خلال أسابيع، وتشمل مدغشقر، كينيا، ونيجيريا حسب ما كشفت عنه وكالة أناضول.

وأضافت الوكالة نقلا عن مصادر إيثوبية أن الزيارة ستشهد توقيع 14 اتفاقية تعاون بين البلدين في مختلف المجالات، مشيرة إلى أن رئيس الوزراء الإثيوبي هاتف الملك الإثنين الماضي، وبحثا سوياً ترتيبات الزيارة وتبادلا وجهات النظر في مجمل التطورات الإقليمية والقارية“.

يأتي ذلك في الوقت الذي اكتملت فيه الاستعدادت لاستقبال الملك في أديس أبابا التي تزينت بالعلم المغربي، الذي رفع في الشوارع الرئيسة من المطار إلى القصر الوطني.

وهذه هي المرة الأولى، التي يرفع فيها العلم المغربي بأديس أبابا، منذ العام 1984، إثر انسحاب المغرب من الاتحاد الإفريقي، والذي تستضيف أديس أبابا مقره الرئيسي.

وفي العاصمة الإثيوبية، عكست وسائل الإعلام المحلية الاهتمام الرسمي بزيارة العاهل المغربي، فنقلت محطات التلفزة والإذاعة نبأ الزيارة في صدارة نشراتها الإخبارية.