عبّر-و.م.ع

أعلن رئيس مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الاطار للامم المتحدة حول المناخ (كوب 22)، صلاح الدين مزوار، اليوم الخميس بمراكش، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس تفضل بإطلاق “الجائزة الدولية للمناخ والبيئة”، والتي تبلغ قيمتها مليون دولار.

وجاء الإعلان عن هذه المبادرة خلال افتتاح الحدث رفيع المستوى حول الأجندة الشاملة للعمل من أجل المناخ والتي حضرها على الخصوص ، الامين العام للامم المتحدة بان كي مون.

وقال مزوار في كلمة بالمناسبة أن جلالة الملك “تفضل بإطلاق الجائزة الدولية للمناخ والبيئة والتي تبلغ قيمتها مليون دولار من أجل مكافأة مبادرة محددة مبتكرة ولها وقع تغييري قوي. وستمنح خلال انعقاد كل مؤتمر للأطراف بشأن التغير المناخي (كوب)”.

وتابع أن هذه الجائزة تأتي لدعم الدينامية التي تعرفها الجهود الرامية لمواجهة التغيرات المناخية ومساندة الابتكار في مجال مواجهة هذه الآفة الكونية.