في حالة طريفة وفريدة من نوعها حُرم لاعبو فريق بلدية أولوباي التركي لكرة القدم من مكافأة مالية، بسبب تسجيلهم 20 هدفًا في مرمى الفريق المنافس.

وحقق فريق بلدية أولوباي فوزًا ساحقًا على منافسه قاباطاش سبور بنتيجة 20 هدفًا مقابل لا شيء، ليتصدر ترتيب الدوري الأول للهواة في ولاية أوردو شمالي تركيا.

وقال رئيس بلدية أولوباي “عيسى توركجان”، إنه وعد فريقه بمكافأة مالية في حال تحقيق الفوز خلال المباريات الثلاث الأولى للدوري، إلّا أنه تراجع عن تقديم المكافأة عقوبة لهم بسبب تسجيلهم 20 هدفًا في مرمى الفريق المنافس.

وأوضح توركجان في حديثه للأناضول، أن فريقه لم يحترم لاعبي المنافس، وأنه لن يفي بوعده بالمكافأة عقوبة لهم، كي يتعلموا ألّا يسجلوا هذا العدد الكبير من الأهداف في مرمى الفريق المنافس”.

من جهة أخرى أعلن رئيس بلدية ولاية أوردو “أنور يلماز”، اعتزامه تقديم مكافأة مالية لفريق قاباطاش سبور الخاسر، من أجل رفع معنويات لاعبيه بعد أن ذاقوا هزيمة كبيرة.

وقال يلماز في اجتماع مجلس بلدية أوردو إن “الفريق يمكن أن يسجل من 3 إلى 5 أهداف في مرمى الفريق المنافس، أما تسجيل 20 هدفًا مقابل لا شيء فهذا ظلم، وأمر مبالغ فيه”.