بالتزامن مع إعلان  وزيرة خارجية استراليا جولي بيشوب ، عن قرب فتح سفارة لبلدها بالمغرب، خلال  مباحثات، أجراها صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون ورئيس كوب 22 اليوم الأربعاء بباب ايغلي بمراكش،  مؤكدة  ” أن ذلك راجع إلى الدور الاستراتيجي الذي يلعبه المغرب بالمنطقة، باعتباره بوابة نحو إفريقيا وأوربا والعالم العربي”، اعلنت استراليا غلق سفرتها بالعاصمة الجزائر.

إغلاق الحكومة الإسترالية لسفارتها في الجارة الشرقية و فتحها في الرباط، من شانه أن يزيد من الحنق الذي يشعر به الجزائريون اتجاه المغرب، بسب المنجزات التي يحققها على جميع المستويات.

استراليا بررت موقفها بالدور الريادي الذي تضطلع به المملكة في عدد من المجالات والقضايا الدولية والإقليمية الهامة، على رأسها محاربة كافة أشكال الإرهاب والتطرف.

يذكر أن أستراليا، وهي من أقوى الاقتصادات العالمية حيث تحتل المرتبة 12، لا تتوفر سوى على 8 سفارات في مجمل القارة السمراء.