أدى تماس كهربائي في محرك حافلة نقل عمومي تابعة لشركة الشرق، نهاية الأبوع الماضي، إلى اشتعال النيران التي أتت على جزء منها، دون أن تسجل إصابات في صفوف الراكبين، حسب منبر محلي.

وأضاف المصدر أن تدخل العمال من أجل إخماد الحريق هو من عجل بإطفائها خاصة وأن الحافلة لا تتوفر على قارورة الإطفاء لعدم تزويد الشركة لحافلاتها بوسائل الوقاية.

وأشار المصدر إلى أن الشركة لا يفصلها عن انتهاء عقد الامتياز للنقل الحضري مع الجماعة الحضرية لوجدة سوى شهر واحد، مسجلة مع تدهور الحالة الميكانيكية للحافلات التابعة لها؛ وهو ما يهدد بشكل واضح سلامة وصحة مستعملي النقل الحضري بالمدينة.