كشفت مصادر إعلامية فرنسية ، أن هيئة دفاع الفنان سعد لمجرد، المعتقل في الديار الفرنسية على ذمة  قضية اغتصاب في ، حصل على قرار من القاضي، يُجبر الضحية على حضور جلسة المواجهة.

و كشفت المصادر أنه سيتم  تحديد موعد جلسة المواجهة، على أن تكون يوم الأربعاء أو الخميس.

و كانت الفتاة الفرنسية التي تتهم سعد المجرد بإغتصابها، قد قدمت من خلال محاميها شهادة طبية تثبت فيها معاناتها النفسية، و قالت أنها لن تحضر المحكمة قبل مرور ثلاثة أشهر.

و كانت أخبار قد راجت الأسبوع الماضي، تفيد أن تسجيلات كاميرات الفندق الذي كان يقطنه الفنان سعد، قد وثقت تفاصيل مهمة من الحادثة، بشكل سيساهم في تبرئته من تهمة محاولة الإغتصاب تحت العنف.