كشف المدير العام لشركة “أكواباور” مقرها في السعودية محمد عبد الله أبو نيان٬ أن الشركة نجحت في الفوز بصفقة تشييد محطة “نور 4″٬ وهي الأخيرة في مجمع نور للطاقة الشمسية بورزازات ، الذي يعد الأكبر في العالم حاليا، لتكون بذلك قد فازت  بتشييد جميع محطات “نور” الأربع.

ومن المرتقب أن يتم التوقيع على الصفقة بين شركة “أكوا باور” وبين وكالة “مازين” المغربية، خلال الأسبوع المقبل على هامش انعقاد قمة المناخ العالمية “COP22”.

وتبلغ قيمة الصفقة حوالي 2،2 مليار درهم، وهي أصغر صفقة تحصل عليها الشركة السعودية في محطة نور، على اعتبار أن الصفقة الأولى لمحطة “نور 1” بلغت قيمتها 8،4 مليارات درهم وهي نفس قيمة محطة “نور 3”.

و تعتبر شركة اكوا باور، شركةٌ رائدةٌ في تزويد الطاقة وتحلية المياه تزخر بسجلٍ حافلٍ من الإنجازات في مجال الطاقة بدءاً من الطاقة الشمسية (الكهروضوئية) والطاقة الشمسية المركّزة، والطاقة الحرارية الأرضية، وطاقة الرياح، وتحويل النفايات إلى طاقة  بالإضافة إلى الفحم النظيف.

ومن المتوقع أن توفر المحطة الأخيرة ما يصل إلى 135 ميغاواط من الكهرباء، بالاعتماد على تقنية الطاقة الشمسية المركزة باستخدام برج مركزي مع نظام تخزين الطاقة الحرارية الناتجة عن الملح المنصهر لمدة 8 ساعات، في أفق إنتاج “مجمع نور” لما يقارب 580 ميغاواط من الكهرباء، ببلوغ العام 2020، وتزويد مليون أسرة مغربية بالكهرباء المنتج في هذه المحطة.

وبخصوص محطة الطاقة الشمسية ” نور3″، التي لا زالت الأشغال جارية بها ، علما أنها تعد أكبر محطات الطاقة الشمسية بورزازات، أوضح أبونيان أنه سيجري الانتهاء من الأشغال بها بعد أربع سنوات، حيث ستصبح فعاله، خلال الشهر الجاري، وتبلغ نسبة العمال المغاربة العاملين بمشروع الطاقة الشمسية بورزازات99 في المائة من مجموع عمال الشركة.