تعتزم السلطات الألمانية إحراق جثة مغربي توفي داخل سجن بمدينة طوركاو، لعدم تلقيها لأي طلب من أجل تسليم الجثة من قبل عائلته بالمغرب، حسب ما كشف عنه منبر إعلامي.

وأوضح المصدر أن الهالك بالغ من العمر 51 سنة، وينحدر من مدينة بركان، مشيرا إلى أنه توفي بعد وعكة صحية ألمت به ولم يفلح التدخل الطبي في إنقاذه.

وتناشد الجالية المغربية الخارجية من أجل التدخل لتمكين الراحل من حقه في الدفن بموطنه وعلى الطريقة التي نصت عليها الشريعة الإسلامية.