صنف وزير العدل والحريات مصطفى الرميد بالرتبة الخامسة في ترتيب أغنى عشرة سياسين مغاربة، متقدما بذلك على زميله في الحزب ورئيسه في الحكومة عبد الإله بنكيران الذي جاء سادسا في الترتيب حسب ما كشف عنه تقرير صادر عن موقع ” Top Richestes”.

وقدرت قيمة الثروة الصافية التي راكمها الرميد بـ 600 مليون دولار، وهي ما خلقت المفاجأة، في الوقت الذي قدرت فيه ثروة بنكيران بـ   565 مليون دولار، وأشار التقرير إلى أن الملك محمد السادس، لازال في صدارة أغنى الشخصيات السياسية المغربية.

ومن جهته نفى الرميد ما تداوله الموقع بشأن ثروته في تصريح له لإحدى المنابر الإعلامية، مبديا استعداده للتنازل على ثروته لمن يدله عليها والاحتفاظ بـ 1 في المائة فقط منها.