في إطار دعمها اللامحدود لمرتزقة البوليساريو، أعلنت الحكومة الإسبانية عن تقديمها ما قيمته 2 مليون دولار كمساعدات غدائية للإنفصاليين، و جاء تحرك الحكومة الإسبانية بعد العجز الكبير الذي تعاني منه السلة الغدائية للمغاربة المحتجزين في مخيمات تندوف، حيث عملت عصابات البوليساريو على تقليص الحصص الغدائية المقدمة لهم.

و رغم التحذيرات التي اطلقتها عدد من المنظمات حول سرقة المساعدات المقدمة للمحتجزين في تندوف، من طرف قيادات الجبهة الإنفصالية، إلا أن السلطات الإسبانية لا تتوانى عن دعم هذه الشرذمة التي لا تتورع من سرقة و تجويع أبناء الشعب المغربي المحتجزين في تندوف.

ويذكر أن برنامج التغذية العالمي أعلن في وقت سابق عن خصاص يقدر بعشرة ملايين دولار للأشهر الستة المقبلة، فيما تم استنزاف مخزونات كبيرة من المواد الأساسية نتيجة للنقص الحاصل، بحيث يرتقب نفاذها بشكل كلي في الأسابيع القليلة القادمة.