أكد الرئيس الأمريكي المنتخب اليوم الأربعاء دونالد ترامب،و الذي شكل فوزه مفاجأة كبيرة للعالم، انه سيتعامل مع جميع الدول بنزاهة، و أضاف في خطاب النصر الذي ألقاه في نيويورك عقب إعلان النتائج، أنه “سنتفاهم مع كل الدول التي لديها الرغبة في التفاهم معنا”.

و سبق للمسؤولة الإعلامية للرئيس الأمريكي المنتخب، أن أصدرت تصريحا مهما بخصوص قضية الصحراء، حيت قالتمريام ويتشرأنها والسيد ترامب يعرفون جيدا من هم الإرهابيون من قبيل داعش، ويعرفون أن العديد من البلدان حول العالم تعاني من الإرهاب و حيت انه تبين أن البوليساريو مثلها مثلداعشفهي لا تصب في مصلحة المغرب ولا الجزائر ولا أي طرف أخر.  

وأضافت المسؤولة الإعلاميةمريام ويتشرقائلةنحن نطرح التساؤل الأتي، ما الفرق بين داعش والبوليساريو ؟ بالنسبة لنا لا فرق بينهما، فنحن هنا لمحاربة الإرهابيين، ونحن هنا لضمان السلام والحب والعيش الكريم، مشيرة أندونالد ترامبيعرف جيدا أنداعشوالبوليساريويحملان تسميات مختلفة، إلا أنهما ينتميان لخانة الإرهاب طبعا ويمثلان الشئ نفسه”.

وانتخب الجمهوري دونالد ترامب صباح الأربعاء رئيسا للولايات المتحدة، عبر فوزه بأصوات 278 من كبار الناخبين من أصل 270، كانت تلزمه لدخول البيت الابيض في 20 يناير المقبل، مقابل 219 لمنافسته هيلاري كلينتون.

وقال ترامب إنه سيتعامل مع كل الدول بالالتزام والتفاهم والحوار، إذا ثبت حسن نيتها اتجاه الولايات المتحدة الأمريكية.