قضت الغرفة الجنحية الضبطية بإبتداية مراكش بإدانة “الديدجي” المعتقل احتياطيا بالسجن المحلي بالوداية ضواحي مراكش، على خلفية بيع مسدس وذخيرة حية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بشهرين حبسا نافدة وغرامة مالية قدرها 600 درهم مع الصائر والإجبار في الأدنى حسب منبر إعلامي محلي.

وأوضح المصدر أن تفاصيل القضية تعود للأسبوع الأخير من الشهر الماضي، بعدما أقدم المعني بالأمر المسمى على نشر مجموعة من الصور لمسدس وذخيرة حية مرفوقة بتدوينة يكشف من ورائه رغبته في بيع محتوى تلك الصور على حسابه الشخصي بالفضاء الأزرق “فيسبوك” مقابل 5000 درهم لكل من يهمه الأمر، إلا أن مزحته تحولت إلى جد بعدما دخلت عناصر الشرطة القضائية على الخط لتقوم باعتقاله ووضعه رهن الحراسة النظرية، ليتم البث في قضيته.

ويذكر أن بعض الدعابات التي بات ينشرها بعض الشباب والمراهقين باتت تحمل على محمل الجد وتلقى متابعة أمنية وتسفر عن اعتقالات ومن بينها اعتقال تلميذان أشادا بتنظيم الدولة الإسلامية داعش بمراكش والتحقيق معهم قبل أن يتم إطلاق سراحهم بعد التأكد من أن الأمر مزحة.