كشف آخر استطلاع لرويترز/إبسوس قبل ساعات من توجه الناخبين الأمريكيين للإدلاء بأصواتهم بأن فرص المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في هزيمة خصمها الجمهوري دونالد ترامب والفوز بالسباق الرئاسي تصل إلى نحو 90 في المائة.

وأظهر الاستطلاع الذي نشر أمس الاثنين، أن فرص كلينتون لم تختلف كثيرا عما كانت عليه الأسبوع الماضي وأن أي تغيير يحدثه ترامب يوم الثلاثاء يعتمد على تركيبة غير محتملة لنسب إقبال البيض والسود وذوي الأصول اللاتينية في ست أو سبع ولايات.

وأضاف أن وزيرة الخارجية السابقة تتقدم على ترامب بواقع 45 بالمائة مقابل 42 بالمائة في التصويت الشعبي وأنها في طريقها لجمع 303 من أصوات المجمع الانتخابي مقابل 235 صوتا لترامب أي أنها ستتخطى العدد اللازم للفوز وهو 270 صوتا.