تعرض طفل في الثامنة من عمره للتعذيب بواسطة سكين أو آلة حادة تركت له نذوبا في كل أنحاء جسمه، ونقل على إثرها إلى المركز الاستشفائي الإقليمي “السلامة” بقلعة السراغنة، يوم السبت الماضي، في وضعية متدهورة، حسب ما كشفت عنه يومية مغربية.

واوضحت اليومية أن أم الضحية توجه اضابع الاتهام إلى إحدى جاراتها، وتؤكد ‘لأى أنها الجانية وأنها قامت باستدراج الطفل وتعنيفه وتهديده بالقتل قبل أن يتدخل والد المعتدية ويخلص الطفل من قبضتها.

واشار المصدر إلى أن تفاصيل الواقعة لا تزال مجهولة وأن أسباب التعنيف والاعتداء لم تكشف بعد في الوقت الذي باشر الاطقم الطبية متابعة الحالة الصحية للطفل.