أظهر مقطع فيديو، تداوله نشطاء “تويتر”، سيارة من طراز بي ام دبليو على شاطئ بحر جدة وعلى ظهرها فتاة ترتدي ملابس تشبه ملابس السهرات والراقصات، وهي ترقص امام الجميع، مغطية وجهها بشماغ والى جانبها صديقها الذي صعد على ظهر السيارة ليستكلم الرقص معها.

الفتاة كانت اولا لوحدها على ظهر السيارة حيث صعدت عن طريق فتحة السقف بالسيارة مغطية وجهها بشماغ صديقها واخذت تتمايل وترقص بينما تحمل في يدها زجاجة خمر كما يظهر بالفيديو ليتفاعل الموجودون معها عبر التصفيق والتصوير والتصفير ليلحق بها صديقها ويقوم باستكمال الرقصة الى جانبها.

ودشن المغردون هاشتاق حمل اسم “#راعي_بي_ام_يجاهر_بالمعصيه” وقول عبروا فيه عن غضبهم وسخطهم من الفيديو مطالبين الجهات المختصة بسرعة البحث والتحري والقبض على الفتاة وصديقها.