​لم يعد فقط قدوم نجم المنتخب الأرجنتيني دييغو أرمندو مارادونا للمغرب من أجل المشاركة في المباراة الاستعراضية التي ستشهدها مدينة العيون يوم غد الأحد بمناسبة المسيرة الخضراء، هي الحدث المميزة، بل زادت الإثارة مع تصريحات أدلى بها مساء اليوم وقال فيها أنه يسعى للتدريب في المغرب، ومساعدة المغرب إقامة مباراة للسلام في المغرب.

النجم الأرجنتيني قال في ندوة صحفية أقيمت بأحد فنادق المدينة الحمراء مراكش، ساعات قبل توجهه للعيون من أجل المباراة الاستعراضية، أنه مستعد “لتجربة جديدة في عالم التدريب بالمغرب، وأنه متشوق جدا ومستعد لمناقشة أي عرض جدي من المغرب من أجل التدريب”.

مارادونا الذي فاجأ الحضور بترديده لعبارة ” عاش الملك، عاش المغرب، وتحيا الصحراء” بطريقته الخاصة، أضاف أيضا أنه سيناقش مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إمكانية إقامة مباراة للسلام بالمغرب، تحتضنها مدينة طنجة بملعبها الكبير.

في موضوع آخر يهم المغرب قال مارادونا أن المنتخب الوطني “بإمكانه الوصول إلى نهائيات كأس العام 2018 المنتظرة في روسيا، بالنظرة لقوة تشكيلته، ومستوى أدعائه”.