الدهشة والاستغراب، وعبّر الى حد ما عن توجه الحزب و قراره الرسمي، حين حمل في برنامج “وراء الحدث” على قناة “الغد” الناطقة بالعربية، “سمّاك الحسيمة”، محسن فكري مسؤولية مقتله طحنا داخل شاحنة نفايات بالحسيمة، واصفا اياه ” بالخارج عن القانون”.

وفيما استمر المذيع في طرح تساؤلات على الناشط الإسلامي مستغربا موقفه، مؤكدا أن مقتل الراحل جاء احتجاجا على مصادرة بضاعته بطريقة غير قانونية، قال عضو حزب المصباح متساءلا : “لماذا أرتمي وسط شاحنة أعتقد أني سأطحن فيها”، ما دفع بمقدم البرنامج إلى مقاطعة الضيف ليوضح أن الراحل محسن فكري لم يكن له خيار آخر سوى ذلك.

ولقي تصريح عضو حزب العدالة والتنمية، عادل بن كالها، استنكارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي حيث علق احد نشطاء الموقع بالقول ان “عبيد مجموعة “العدالة و التنمية” لم ترفع سوطها بعد عن اهل الريف، وانها ليست المرة الاولى او الاخيرة التي يخرج فيها انصار هذه الجماعة بتصريحات مستفزة و عنصرية تنم عن حمية سادية لا يستطيع ان يتفوه بها من يشعر بالانتماء لهذا الوطن”.

 

loading...
loading...